مــنـتـديـات رقـــــى الأخــــــــلاق

عزيزى الزائر الكريم ..
أنت غير مشترك فى منتدانا الحبيب .. يسعدنا و يشرفنا إنضمامك إلى أسرتنا الجميله ..

إذا أردت التسجيل معنا فى المنتدى أضغط على ( تسجيل ) ....

أمنحنا الفرصه لكى نسعدك ...
مــنـتـديـات رقـــــى الأخــــــــلاق

عــــــالم من العـــلـم

***  أهـــلا" بك يا  زائر ...  مرحبا" بعودتك إلى المنتدى  ***


    ريا وسكينه 1

    شاطر
    avatar
    فراشة الإحساس
    مـشــرف منتدى الأدب و الـفــنـون
    مـشــرف منتدى الأدب و الـفــنـون

    شـعــــــــار :

    لقب من إدارة المنتدى : من قدامى المشرفين المميزين
    انثى
    الـبـلــد : مصر
    عدد المساهمات : 342
    نـقـــاط : 4610
    تاريخ التسجيل : 01/08/2009
    العمــل : معلمة لغة عربية
    المزاج : عال العال
    تعاليق : ليس كل ما يتمناه المرء يدركه

    كلام الناس ريا وسكينه 1

    مُساهمة من طرف فراشة الإحساس في السبت 13 فبراير 2010, 1:18 pm

    قصة ريا وسكينة الشهيرة :-

    موضوع عن جريمة ريا وسكينه الشهيرةوالي تقريبا الكليعرفهاولكن ليس على حقيقتهالنشاهد القصة الحقيقيةبداية تلقيالبلاغاتنحن الآن في منتصف شهر يناير 1920 حينما تقدمت السيدة زينب حسنوعمرهايقترب من الأربعين عاما ببلاغ إلي حكمدار بوليس الاسكندريه عناختفاءابنتها نظله ابو الليل البالغه من العمر 25 عاما!..كان هذا هوالبلاغ الاول الذي بدأت معه مذبحه النساء تدخل الي الاماكنالرسميه.وتلقيبالمسؤلية علي اجهزة الامن..قالت صاحبه البلاغ إن ابنتها نظلهاختفت من عشرة أيام بعد إن زارتها سيدة تاركه (غسيلها) منشورا فوق السطوح.. تاركه شقتها دون أن ينقص منها شيء! وعن أوصاف الابنة التي اختفت قالت ألامأنهانحيفة الجسد ..متوسطه الطول..سمراء البشرة..تتزين بغوايش ذهب فييدها وخلخال فضه وخاتم حلق ذهب !.وانتهي بلاغ ألام بانها تخشي أن تكونابنتها قد قتلت بفعل فاعل لسرقة الذهب الذي تتحلي به !..وفي 16 مارس كانالبلاغالثاني الذي تلقاه رئيس نيابة الاسكندريه الاهليه من محمود مرسي عناختفاء أخته زنوبه حرم حسن محمد زيدان.
    الغريب والمثير والمدهش أنصاحب البلاغ وهو يروي قصه اختفاء أخته ذكر اسم ريه وسكينه ..ولكن الشكوكلمتتجه اليهما !وقد أكد محمود مرسي أن أخته زنوبه خرجت لشراء لوازمالبيت فتقابلت مع سكينه وأختها ريه وذهبت معهما الي بيتهما ولم تعد أختهمرة أخري !وقبل أن تتنبه أجهزة الأمن إلي خطورة ما يجري أو تفيق مندهشتهاامام البلاغين السابقين يتلقي وكيل نيابه المحاكم الاهليه بلاغا منفتاة عمرها خمسه عشرة عاما اسمها.........(أم إبراهيم) عن اختفاء أمهازنوبه عليوة وهي بائعة طيور عمرها36 عاما ..ومرة اخري تحدد صاحبه البلاغاسم سكينه باعتبارها اخر من تقابل مع والدتها زنوبه!في نفس الوقت يتلقيمحافظالاسكندرية بلاغا هو الاخر من حسن الشناوي..الجنايني بجوار نقطهبوليس المعزورة بالقباري..يؤكد صاحب البلاغ ان زوجته نبويه علي اختفت منعشرين يوما!ينفلت الامر وتصحبه الحكايات علي كل لسان وتموج الاسكندريه وغيرهامنالمدن بفزع ورعب غير مسبوقين فالبلاغات لم تتوقف والجناة المجهولونمازلوا يخطفن النساء بلاغ اخر يتلقاة محافظ الاسكندريه من نجار اسمه محمداحمد رمضان عن اختفاء زوجته فاطمه عبدربه وعمرها50 عاما وتعمل(شيخهمخدمين)
    ويقول زوج فاطمه انها خرجت ومعها 54 جنيها وتتزين ب18غويشه وزوج (مباريم) وحلق وكلها من الذهب الخالص- ويعط الرجل اوصاف زوجته فهي قمحيهاللون طويله القامه فقدت البصر بعينها اليمني ولهذا ينادونها بفاطمه العوراءكماانها ترتدي ملاءة (كوريشه)سوداء وجلباب كحلي وفي قدميها تلبس صندل!ثمكانبلاغ عن اختفاء فتاة عمرها 13عاما اسمها قنوع عبد الموجود و بلاغ أخرمنتاجر سوري الجنسية اسمه الخواجة وديع جرجس عن اختفاء فتاة عمرها 12عامااسمها لولو مرصعي تعمل خادمه له خرجت لشراء أشياء من السوق ولم تعد ..البلاغات لا تتوقف والخوف يسيطر علي كل البيوت وحكاية عصابة خطفالنساءفوق كل لسان بلاغ أخر عن اختفاء سليمة إبراهيم الفقي بائعه الكيروسينالتيتسكن بمفردها في حارة اللبان ثم بلاغ اخر يتلقاة اليوزباشي إبراهيمحمدينائب مأمور قسم بوليس اللبان من السيده خديجه حرم احمد علي الموظفبمخازنطنطا قالت صاحبه البلاغ وهي سودانية الجنسية أن ابنتها فردوس اختفتفجأةوكانت تتزين بمصاغ ثمنه 60 جنيها وزوج أساور ثمنه 35 جنيها وحلق قشرةوقلبذهب معلق بسلسلة ذهب وخاتمين حريمي بثلاثة جنيهات هذة المرةيستدعياليوزباشي إبراهيم حمدي كل من له علاقة بقصه اختفاء فردوس وينجح فيتتبعرحله خروجها من منزلها حتى لحظه اختفائها وكانت المفاجئه أن يقفزاسمسكينه من جديد لتكون أخر من شوهدت مع فردوس!ويتم استدعاء سكينه ولمتكنالمرة الأولي التي تدخل فيها سكينه قسم البوليس لسؤالها في حادثاختفاءاحدي السيدات ومع هذا تخرج سكينه من القسم وقد نجحت ببراعة في إبعادكلالشبهات عنها وإبطال كل الدلائل ضدها!عجزت أجهزة الأمن أمام كلهذهالبلاغات وكان لابد من تدخل عدالة السماء لتنقذ الناس من دوامهالفزعلتقتص للضحايا وتكشف الجناة وهنا تتوالي المفاجآت من جديد حينماتحكمعدالة السماء قبضتها و تنسج قصة الصدفه التي ستكشف عن أكبر مذبحهللنساءفي تاريخ الجريمة في مصر

    بداية اكتشاف الجريمةكانت البداية صباح 11 ديسمبر 1920حينما تلقى اليوزباشى إبراهيمحمدي إشارةتليفونيه من عسكري الدوريه بشارع أبي الدرداء بالعثور علي جثهامرأة بالطريق العام وتؤكد الإشارة وجود بقايا عظام وشعر راس طويل بعظامالجمجمة وجميع أعضاء الجسم منفصلة عن بعضها وبجوار الجثة طرحه من الشاشالأسودوفردة شراب سوداء مقلمه بأبيض ولا يمكن معرفه صاحبه الجثة ينتقلضباطالبوليس الي الشارع وهناك يؤكد زبال المنطقة انه عثر علي الجثه تحتطشتغسيل قديم وامام حيره ضابط البوليس لعدم معرفه صاحبه الجثه وان كانتمنالغائبات ام لا يتقدم رجل ضعيف البصر اسمه احمد مرسي عبدة ببلاغالي الكونستابل الإنجليزي جون فيليبس النوبتجي بقسم اللبان يقول الرجلفي بلاغه انه اثناء قيامه بالحفر داخل حجرته لإدخال المياة والقيامببعض أعمال السباكة فوجئ بالعثور علي عظام أدميه فأكمل الحفر حتي عثر عليبقيه الجثه التي دفعته للابلاغ عنها فورا يتحمس ملازم شاب بقسم اللبانامام البلاغ المثير فيسرع بنفسه الي بيت الرجل الذي لم يكن يبعد عن القسماكثر من 50 مترا يري الملازم الشاب الجثه بعينيه فيتحمس اكثر للتحقيق والبحثفيالقضيه المثيرة ويكتشف في النهايه انه امام مفاجاة جديده لكنها هذةالمرة من العيار الثقيل جدا اكدت تحريات الملازم الشاب ان البيت الذي عثرفيها الرجل علي جثه ادميه كان يستأجرة رجل اسمه محمد احمد السمني وكانهذا السمني يؤجر حجرات البيت من الباطن لحسابه الخاص ومن بين هؤلاءالذين استأجروا من الباطن في الفترة الماضيه سكينه بنت علي وصالح سليمانومحمد شكيرة وان سكينه بالذات هي التي استأجرت الحجرة التي عثر فيها الرجلعلي الجثه تحت البلاط واكدت تحريات الضابط المتحمس جدا ان سكينه استاجرتمن الباطن هذه الحجرة ثم تركتها مرغمه بعد ان طرد صاحب البيت بحكمقضائي المستاجر الاصلي لهذة الغرف السمني وبالتالي يشمل حكم الطردالمستأجرين منه من الباطن وعلي راسهم سكينه وقال الشهود من الجيران ان سكينهحاولت العودة الي استئجار الغرفه بكل الطرق والاغراءات لكن صاحب البيت ركبراسه واعلن ان عودة سكينه الي الغرفه لن تكون الا علي جثته والمؤكد انصاحب البيت كان محقا فقد ضاق كل الجيرانبسلوك سكينه والنساءالخليعات اللاتي يترددن عليها مع بعض الرجال البلطجيه!أخيرا وضع الملازم الشابيده علي اول خيط لقد ظهرت جثتان احدهما فيالطريق العام وواضح انها لامرأةوالثانيه في غرفه كانت تستأجرها سكينه وواضح ايضا انها جثه امرأة لوجود شعر طويلعلي عظام الجمجمه كما هو ثابت من المعاينه وبينما الضابط لا يصدق نفسه بعد اناتجهت اصابع الاتهام لاولمرة نحو سكينه كانت عداله السماء مازالت توزع هداياهاعلي اجهزة الامن فيتوالي ظهور الجثث المجهوله استطاعت ريا ان تخدع سكينه وتورطهاواستطاعت سكينه ان تخدع الشرطه وتورط معها بعض الرجال لكن الدنيا لم تكن يوماعليمزاج ريه او علي كيف سكينه ومهما بلغت مهارة الانسان في الشر فلنيكون ابدا اقوي من الزمن وهكذا كان لابد ان تصطدم ريا وسكينه بصخرة منصخور الزمن المحفور عليها القدر والمكتوبأدلة الاتهامبعدان ظهرت الجثتان المجهولتان لاحظ احد المخبريين السريين المنتشرين في كل انحاءالاسكندريه بحثا عن ايه اخبار تخص عصابه خطف النساء لاحظ هذا المخبر واسمه احمدالبرقي انبعاث رائحه بخور مكثفه من غرفه ريا بالدورالارضي بمنزل خديجه ام حسببشارع علي بك الكبير واكد المخبر ان دخان البخور كان ينطلق من نافذة الحجرة بشكلمريب مما اثار شكوكه فقرر ان يدخل الحجرةالتي يعلم تمام العلم ان صاحبتها هي ريهاخت سكينه الا انه كما يؤكدالمخبر في بلاغه اصابها ارتباك شديد حينما سالهاالمخبر عن سر اشعال هذة الكميه الهائلة من البخور في حجرتها وعندما اصر المخبرعلي ان يسمع اجابه من ريه اخبرته انها كانت تترك الحجرة وبداخلها بعض الرجالاللذين يزرونهاوبصحبتهم عدد من النساء فاذا عادت ريا وجدتهم انصرفوا ورائحهالحجره لا تطاق اجابت ريا اشعلت الشك الكبير في صدر المخبر السري احمد البرقيالذي لعب دورا كبيرا فاق دور بعض اللواءات الذين تسابقوا فيما بعد للحصولعليالشهرة بعد القبض علي ريا وسكينه بينما تواري اسم المخبر السرياحمد البرقي . لقد اسرع المخبر احمد البرقي الي اليوزباشي ابراهيم حمدينائب مامور قسم اللبان ليبلغه في شكوكه في ريا وغرفتها ، علي الفور تنتقلقوة من ضباط الشرطه والمخبرين والصولات الي الغرفه ليجدوا انفسهم اماممفاجأة جديده لقد شاهد الضابط رئيس القوة صندرة من الخشب تستخدم للتخزينداخلها والنومفوقها ويامر الضابط باخلاء الحجرة ونزع الصندرةفيكتشف الضابط من جديد ان البلاط الموجود فوق ارضية الحجرة وتحت الصندرة حديثالتركيب بخلاف باقي بلاط الحجرة يصدر الامر بنزع البلاط وكلما نزع المخبرونبلاطه تصاعدت رائحه العفونه بشكل لا يحتمله انسان تحامل اليوزباشي ابراهيم حمديحتي تم نزع اكبر كميه من البلاط فتطهر جثة امرأة تصاب ريا بالهلع ويزدادارتباكهابينما يأمر الضابط باستكمال الحفر والتحفظ علي الجثه حتي يحررمحضرا بالواقعه في القسم ويصطحب ريا معه الي قسم اللبان لكنه لا يكاد يصلالي بوابة القسم حتي يتم اخطاره بالعثور علي الجثه الثانيه بل تعثرالقوة الموجودة بحجرة ريا علي دليل دامغ وحاسم هو ختم حسب الله المربوط فيحبلدائري يبدو ان حسب الله كان يعلقه في رقبته وسقط منه وهو يدفن احديالجثث لم تعد ريا قادرة علي الانكار خاصه بعد وصول بلاغ جديد الي الضابطمن رجاله بالعثور علي جثه ثالثهاعترافاتوهنا تضطر رياالي الاعتراف بانها لم تشترك في القتل ولكن الرجلين كانت تترك لهما الغرفهفيأتيان فيها بالنساء وربما ارتكب جرائم قتل في الحجرة اثناء غيابها هكذا قالتريا في البدايه وحددت الرجلين بانهما عرابي واحمد الجدر وحينما سألها الضابط عنعلاقتها بهما قالت انها عرفت عرابي من ثلاث سنوات لانه صديق شقيقها وتعرفت علياحمد الجدر من خلال عرابي وقالت ريا انزوجها يكرة هذين الرجلين لانه يشك في اناحدهما يحبها القضيه بدأت تتضح معالمها والخيوط بدأت تنفك عن بعضها ليقترب اللغزمن الانهيار تـأمرالنيابة بالقبض علي كل من ورد اسمه في البلاغات الاخيرة خاصهبعد ان توصلت اجهزة الامن لمعرفه اسماء صاحبات الجثث التي تم العثور عليها فيمنزل ريا، كانت الجثث للمجني عليهن فردوس وزنوبه بنت عليوة وامينه بعد القبضعليجميع المتهمين تظهر مفاجاة جديدة علي يد الصول محمدالشحات هذة المرةجاء الصول العجوز بتحريات تؤكد ان ريا كانت تستاجر حجرة اخري بحارة النجاة منشارع سيدي اسكندر تنتقل قوة البوليس بسرعه الي العنوان الجديدوتأمر السكانالجدد باخلاء حجرتين تاكد الضباط ان سكينه استاجرت احداهما في فترة وريا احتفظتبالاخري كان في حجرة سكينه صندرة خشبيه تشبه نفس الصندرة التي كانت في غرفه رياتتم نفس اجراءات نزع الصندرة والحفر تحتالبلاط ويبدأ ظهور الجثث من جديد!


    ############################################
    تحياتي وحبي ..
    فراشة الإحساس
    avatar
    أبو سـيف
    رئـيـس مجـلـس الإداره و مؤسـس المنتدى
    رئـيـس مجـلـس الإداره و مؤسـس المنتدى

    شـعــــــــار :

    لقب من إدارة المنتدى : راعى المنتدى
    ذكر
    هــوايـاتى : القــــرأه و النت
    الـبـلــد : أم الدنيا مصر
    عدد المساهمات : 1290
    نـقـــاط : 11998
    تاريخ التسجيل : 15/07/2009
    الموقع : www.rokialakhlak.ba7r.org
    العمــل : مدرس لغه إنجليزيه
    المزاج : الحمد لله
    تعاليق : لا تبحث عن الصديق .. كن أنت الصديق

    كلام الناس رد: ريا وسكينه 1

    مُساهمة من طرف أبو سـيف في الجمعة 26 فبراير 2010, 4:28 pm

    زماااان كان فى ريا واحده و سكينه واحده

    دلوقتى فى ألف ريا و سكينه

    ربنا يستر

    ****

    أشكرك على القصه



    ############################################

    رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ
    رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ
    رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا
    رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأبْرَارِ
    رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدتَّنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلاَ تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لاَ تُخْلِفُ الْمِيعَاد





      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 19 يناير 2018, 4:58 pm